انهيار وبكاء جمال بلماضى.. وفاة عمة مدرب الجزائر بعد هدف الكاميرون القاتل

 

أجهش جمال بلماضى مدرب المنتخب الجزائرى بالبكاء وانهار بعد تعرضه لصدمة قوية، بعد الخسارة الدرامية التى لحقت بمحاربى الصحراء أمام الكاميرون فى تصفيات كأس العالم 2022.

وبحسب صحيفة النهار الجزائرية فقد تسببت خسارة منتخب الجزائر أمام الكاميرون بعد هدف قاتل فى الدقيقة 124 من الشوط الإضافى الثانى فى تصفيات مونديال 2024 فى وفاة عمة مدرب الخضر جمال بلماضى.

وقالت النهار توفيت مساء الثلاثاء عمة المدرب الوطنى جمال بلماضى "خالتي يمينة" أرملة المرحوم أحمد مغراني وام بن ذهيبة "بيبا" وقدور وسليمان. 

وكشفت وسائل إعلام ومواقع التواصل الاجتماعى أن عمة جمال بلماضى التى تدعى يمينة، توفيت بعد هدف الكاميرون الذى أهدر فرحة الجزائريين.

وانهار بلماضى بالبكاء بعد نهاية المباراة، وربما كان السبب حزناً على وفاة عمته، وغادر أرضية الملعب بصعوبة بالغة كما قام مدرب الكاميرون، ريجوبار سونج، بالتدخل ومعانقته.

وأكد بلماضى خبر الوفاة فى المؤتمر الصحفى عقب المباراة، لكن لم يؤكد إذا كانت الوفاة وقعت إثر سكتة قلبية بعد إحراز الكاميرون الهدف الثانى كما أشارت وسائل الإعلام أم لا.


والتقطت كاميرا المباراة بلماضى وهو يبكى بعد الخسارة التى نزلت عليه كالصاعقة، وسط مواساة من حوله.

واختتمت النتيجة عدة أشهر كارثية للمنتخب الجزائري الذي خرج من الدور الأول في كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت في الكاميرون في يناير ليفقد اللقب الذي حققه في 2019.

الهلال و النصر