تابع كورة

دوري أدنوك للمحترفين الجولة العاشرة تصعد بشباب الأهلي للقمة.. وتسقط الشارقة

 

تراجع الشارقة عن قمة ترتيب دوري أدنوك الإماراتي للمحترفين، ليحتل المركز الرابع، فيما قفز شباب الأهلي إلى القمة، وبقي الوحدة في المركز الثاني، وصعد الوصل إلى المركز الثالث، بعد نتائج الجولة العاشرة.

وحقق شباب الأهلي الفوز على ضيفه النصر (3-0)، ليرفع رصيده إلى 22 نقطة، ويصعد من المركز الثالث إلى صدارة الترتيب بفارق المواجهات المباشرة عن الوحدة، الذي حقق فوزا ثمينا على مضيفه الجزيرة (1-0).

وبقي النصر في منطقة الخطر باحتلال المركز الثاني عشر، برصيد 6 نقاط، كما توقف رصيد الجزيرة عند النقطة 17 بالمركز السادس.

وعاد الوصل بالنقاط الثلاث، من ملعب بني ياس (3-1)، ليرفع رصيده إلى 21 نقطة بالمركز الثالث، فيما تجمد رصيد مضيفه عند 11 نقطة ليتراجع إلى المركز العاشر.
 

وقاد المغربي سفيان رحيمي فريق العين لتحويل تأخره بهدفين نظيفين أمام الشارقة، إلى التعادل في الوقت القاتل (2-2)، ليفقد الأخير الصدارة، ويتراجع للمركز الرابع ب20 نقطة، فيما رفع العين رصيده إلى 17 نقطة بالمركز الخامس.


وحصد خورفكان 3 نقاط ثمينة، إثر فوزه على ضيفه الظفرة بنتيجة (4-3)، ليرفع رصيده إلى 11 نقطة، ويستقر في المركز الحادي عشر، أما الظفرة فتجمد رصيده عند 4 نقاط، في المركز الثالث عشر (قبل الأخير).

وحقق عجمان الفوز على ضيفه اتحاد كلباء (1-0)، ليرفع رصيده إلى 17 نقطة بالمركز السابع، متقدما على خصمه بفارق المواجهات المباشرة.

واستعاد البطائح توازنه بتحقيق الفوز على مضيفه دبا الفجيرة (1-0)، ليرفع رصيده إلى 12 نقطة بالمركز التاسع، ويبقى الفجيرة بنقطة واحدة في المركز الأخير.

أرقام الجولة


شهدت الجولة تسجيل 21 هدفا في 7 مباريات بمعدل 3 أهداف في المباراة الواحدة، و27 بطاقة صفراء، مقابل بطاقة حمراء واحدة، وركلة جزاء واحدة للبطائح.

واحتفظت أندية شباب الأهلي والوحدة وعجمان والبطائح بشباك نظيفة، بينما سجل هدفين كل من كارتابيا لاعب شباب الأهلي، وفابيو دي ليما لاعب الوصل، وسفيان رحيمي لاعب العين، وايلتون لاعب خورفكان.

ونجح الوحدة بفوزه على الجزيرة، في الوصول إلى 7 انتصارات متتالية في الدوري للمرة الأولى منذ موسم (2009-2010).

وأصبح الإسباني ألكاسير، أول لاعب أوروبي يسجل للشارقة في مرمى العين بدوري المحترفين.
 

ويعد هدف إيجور جيسوس أول برازيلي يسجل لشباب الأهلي أمام النصر، منذ هدف إيفرتون ريبيرو في موسم (2016-2017).


وانفرد فابيو دي ليما، بلقب الهداف التاريخي لمواجهات الوصل وبني ياس، بتسجيل هدفين رفع بهما رصيده إلى 11 هدفا في تاريخ مواجهات الفريقين.

وجاء هدف عثمان كامارا للشارقة في مرمى العين، بعد غياب استمر 275 يوما، وتحديدا منذ هدفه في مرمى الظفرة خلال فبراير/شباط الماضي، وهو أيضا الهدف رقم 200 في دوري هذا الموسم. 


الهلال و النصر